مرحبـــا

طقس دلهي

19°

تقــارير خـــاصـــة

الهند
في الإعلام العربي

أخبــار من الصحف الهندية | 22 December 2017

السفير الفلسطيني لدى الهند: الفلسطينيون فخورون بالهند

بقلم: سهاسني حيدر/كالول باتاتشيرجي

(نشرت صحيفة دي هندو اليومية هذا المقال بعنوان: (Proud of India, says Palestinian envoy) اليوم، وفيما يلي مفاده باللغة العربية.)

أبلغت الهند من خلال التصويت لأجل إيجاد تسوية لقضية القدس عن طريق المفاوضات، بأنها تقف إلى جانب إحلال السلام في غرب آسيا. 

قال السفير الفلسطيني إن الفلسطينيين يفتخرون بالهند وبدعمها لقضية السلام في غرب آسيا وذلك بعد ساعات من تصويت الهند لأجل التوصل إلى حل لقضية القدس من خلال المفاوضات، وضد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالمدينة المقدسة عاصمةً لإسرائيل.

جاءت تصريحات السفير عدنان أبو الهيجاء في الوقت الذي أشاد فيه الحزب الشيوعى الهندى بالحكومة الهندية على التصويت ضد اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمةً لإسرائيل، وأكد السفير فيها أننا فخورون بالهند وبصداقة الهند مع فلسطين. علما بأن الهند، من خلال التصويت لأجل التوصل إلى تسوية لقضية القدس عن طريق المفاوضات، أبلغت الهند العالم بأنها تؤيد السلام في غرب آسيا. وأوضح السفير أننا نود أن نشكر الحكومة الهندية والشعب الهندي على موقفهم في الأمم المتحدة التي تضمن إحلال السلام في منطقتنا وفي العالم.

بينما أكد السفير الإسرائيلى لدى الهند دانيال كارمون مجددا مطالبة بلاده بالقدس فى ظل التطورات التى حدثت فى الجمعية العامة للأمم المتحدة، مبينا أن القدس كانت دائما عاصمة الشعب اليهودي، وستظل عاصمة لإسرائيل الحديثة، ولا يمكن أن يغير أى تصويت فى الجمعية العامة ذلك .

وقال مسؤولون إن رد فعل من قبل الهند على بيان الرئيس الأمريكي ترامب أشار إلى أن الهند ستصوت لصالح قرار الأمم المتحدة، وسبق أن ذكرت صحيفة دي هندو اليومية أن الدول العربية توصلت إلى الهند لتصوت على القرار الأممي، حيث تلقى القرار الذي تقدمت به الدول العربية، 128 صوتا إذ صوتت 9 دول ضد هذا القرار، بينما امتنع 35 دولة عن التصويت.

وبالإضافة إلى الحوار الدبلوماسى، ناقشت وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج التصويت فى اللجنة الاستشارية للشؤون الخارجية يوم أمس الخميس. فيما كشف مصدر مطلع أن الوزيرة سوشما سواراج أبلغت بأن الهند ستصوت لصالح القرار من أجل التوصل إلى إيجاد تسوية لقضية القدس عن طريق المفاوضات .

وقال دي. راجا من الحزب الشيوعي الهندي إن الحكومة اتخذت القرار الصحيح من خلال دعم القرار فى الأمم المتحدة، مما يعكس السياسة التقليدية للهند تجاه فلسطين لإنها قضية حساسة للغاية.

ومن الجدير بالذكر أن الحكومة الهندية واجهت انتقادات من الداخل على هذا التصويت، إذ انتقد عضو مجلس الشيوخ الهندي سوابان داس غوبتا دعم قرار الأمم المتحدة. موضحا: ينبغي أن تمتنع الهند إما عن التصويت لصالح قرار المم المتحدة الذى يدين نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، أو لتصوت ضد هذا القرار. وعلينا أن نقف إلى جانب إسرائيل وهي صديق قوي .

وأكد السفير الفلسطينى أن القرار يُعد إشارة واضحة إلى أن اسرائيل لاتستطيع تقديم أى مطالبة حصرية للقدس، مضيفا أنه لايمكن أن تكون هناك دولة فلسطينية بدون عاصمتها القدس الشرقية، إذ أيدت الهند حل الدولتين تقليديا. وإننا نعتقد بأن القدس هي القضية الأخيرة والأكثر حساسية، ولهذا السبب نقدر بالدول الكبرى مثل الهند التي تدعم التوصل إلى إيجاد حل عن طريق المفاوضات.

البحث عن

أخبار الصحف الهندية