مرحبـــا

طقس دلهي

42°

تقــارير خـــاصـــة

الهند
في الإعلام العربي

الأخبار | 2 January 2020

متاحف قطر تختتم عامها الثقافي “قطر ـ الهند 2019”

أعلنت متاحف قطر، عن اختتام برنامج العام الثقافي “قطر ـ الهند 2019″، والذي يقام تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيسة مجلس أمناء متاحف قطر.

وشهدت النسخة الثامنة من البرنامج على مدار 12 شهرا، باقة متنوعة من المعارض والمهرجانات والمسابقات والفعاليات المشوقة في قطر والهند والتي صممت بعناية لتعزيز التفاهم المتبادل بين الشعوب وتعميق التقدير والتذوق المشترك للثقافتين القطرية والهندية.

واستهل البرنامج فعالياته في الدوحة بالعرض المسرحي الحائز على جوائز عدة والموسوم بـ”رحلة إلى بوليوود” في احتفال خاص بأحد أكبر مراكز صناعة الأفلام على مستوى العالم.. وجاء العرض من إنتاج وإخراج شبرا بهاردواج، وتصميم الفنان برافارسين يسامبار.

وفي نيودلهي، افتتحت متاحف قطر فعالياتها للعام الثقافي قطر الهند بالعرض الغنائي “زفاف مونسون الموسيقي” والذي يعبر في مضمونه عن الهند المعاصرة.

وشهد العام الثقافي “قطر الهند 2019” سلسلة من المعارض الفنية المتنوعة على مدار السنة منها “مجموعة رقص ميديا: تبقى عوالم أخرى” واستعرضت خلاله 13 عملا تركيبيا صمم اثنان منها خصيصا للعرض في قطر وهما “دوحات للدوحة” و”إلى الناس” وعرض على “برج الدوحة”. وجاء المعرض تحت إشراف القيمة الفنية لورا بارلو واستمد فكرته من طاقة مدينة الدوحة الحافلة بالأضواء وتنوعت معروضاته ما بين الأعمال المصورة والنسيج والمنحوتات المنتجة ما بين عامي 2011 و2019 واحتضنه متحف: المتحف العربي للفن الحديث.

إلى ذلك، تم تنظيم معرض “أحجار كريمة ومجوهرات من البلاط الملكي الهندي”، ويستضيفه متحف الفن الإسلامي حتى الثامن عشر من يناير الجاري. ويضم المعرض ما يزيد عن 100 قطعة مذهلة من الأحجار الكريمة والمجوهرات من الهند من مجموعة متاحف قطر من بينها قطع مذهلة لم يسبق عرضها من قبل، فضلا على معرض”أن ترى ما لا يرى” للفنان القطري فرج دهام والذي استمر على مدار شهر كامل أثناء إقامته الفنية لدى مؤسسة “ماذا عن الفن؟” في مومباي الهند. وتناول المعرض مفاهيم الإخفاء والإقصاء التاريخي من خلال مقاربة نوعية بين ما هو مرئي (المراد له أن يشاهد) وما هو حقيقي (المراد له أن يخفى).

ومن المعارض الفنية التي لاقت إقبالا جماهيريا، معرض “حيث تلتقي الثقافات: لقاء فوتوغرافي بين قطر والهند” في جاليري 18 بالمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، حيث عرض مشاهد من البلدين بعدسات اثنين من المصورين القطريين وهما حمد الشمري وعائشة السادة، والمصورين الهنديين آجيش يوثيادات وسالم عبد الله.

واختتم العام الثقافي قطر الهند 2019، فعالياته بالمسرحية الغنائية الشهيرة “المغولي الأعظم” الحائزة على جوائز عدة، وتعد واحدة من العلامات المميزة في المجال الاستعراضي في الهند.

جدير بالذكر أن العام الثقافي قطر الهند 2019 نظمته متاحف قطر برعاية الخطوط الجوية القطرية، بالتعاون بين مؤسسات كبرى في قطر والهند مثل السفارة القطرية في نيودلهي وسفارة جمهورية الهند في الدوحة، إضافة إلى وزارة الثقافة والرياضة والمؤسسة العامة للحي الثقافي “كتارا” ومؤسسة قطر والمجلس الوطني للسياحة، ومكتبة قطر الوطنية، ومؤسسة الدوحة للأفلام وغيرها.

وستحتفي النسخة التاسعة من البرنامج في عام 2020 بالعلاقات القطرية الفرنسية عبر عدد من الفعاليات والمعارض والأنشطة المتنوعة لتعريف الجماهير في فرنسا بالتراث القطري الثري، وتنظيم العديد من الفعاليات الثقافية الفرنسة الملهمة في قطر.

شكراً لمتابعتكم هذا الخبر، ونحيطكم علما بأن صحيفة الرأية نشرت هذا الخبر وتم نقله بالكامل، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الأساسي باستخدام هذا  الرابط، مع أطيب التحيات.

أخبار الصحف الهندية